دليل المتابعة والإبلاغ عن مؤشرات التنمية المستدامة 2030 المستندة إلى برنامج عمل المؤتمر الدولي للسكان والتنمية في الإقليم العربي
-A A +A
الأربعاء, يونيو 26, 2019 to الخميس, يونيو 27, 2019
مقدمة: 

الورشة الإقليمية حول دليل المتابعة والإبلاغ عن  مؤشرات التنمية المستدامة 2030 المستندة إلى برنامج عمل المؤتمر الدولي للسكان والتنمية في الإقليم العربي

عمان- الأردن 26-27 يونيو/ حزيران 2019

تتميز أجندة التنمية المستدامة 2030 ببعدها العالمي وبطبيعتها الشمولية باعتبار تركيزها على النمو الإقتصادي والعدالة الإجتماعية والحفاظ على البيئة وضمان استدامتها من منظور اندماجي، وبذلك تؤكد على أهمية مخرجات المؤتمر الدولي للسكان والتنمية عام 1994 من حيث اقرارها بحقوق الإنسان وعدم التمييز  بين النساء والبنات والشباب واليافعين وبالإستثمار في رفاههم، وتدعو إلى مزيد تطوير الانتاج الاحصائي وتصنيف البيانات حسب العمر والنوع والثروة والمكان والإعاقة وغيرها من المتغيرات التي تساعد على حسن متابعة الاهداف، والتعمق في دراسة الفوارق والتباينات من أجل التقليص منها.

وبما أن أهداف التنمية المستدامة ذات طبيعة طموحة وتحاول قياس التداخل المتبادل بين ركائز التنمية المستدامة ، فإن التحدي الحقيقي يكمن في توفير البيانات الصحيحة والمصنفة بصورة واضحة عن تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتحسين حياة الناس بمن فيهم السكان الأكثر تهميشاً وضعفاً وهشاشة.

ولترجمة ذلك على أرض الواقع، اتفق المجتمع الدولي على بلورة  17 هدفاً و 169 غايةً للتنمية المستدامة تهم الابعاد الاقتصادية والاجتماعية والبيئية من منظور تشاركي وتكاملي. ووضع فريق العمل المشترك بين الوكالات والخبراء الذي تم تكوينه من قبل شعبة الاحصاء بالامم المتحدة 241 مؤشراً لهذه الغايات وتم عرضها على إجتماع اللجنة الإحصائية للامم المتحدة في دورتها  رقم 47 في مارس 2016[1]. ويبين تقرير الفريق مؤشرات التنمية المستدامة المرتبطة بمهام صندوق الأمم المتحدة للسكان وتحدد على المستوى العالمي عمل الصندوق كمراقب لعمل فريق العمل المشترك بين الوكالات والخبراء حول التنمية المستدامة. وتطرح الوثيقة خطة لتعزيز القدرات لدى المكاتب الإقليمية للصندوق بما في ذلك مكتب العالم العربي ومكاتب الصندوق في الدول العربية في مجال رصد وجمع وإستعمال المؤشرات الرئيسية للتنمية المستدامة.

وشرع المكتب الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان للدول العربية بعملية لتعزيز القدرات في بلدان الإقليم وشكلَ مجموعة عمل إقليمية حول مؤشرات التنمية المستدامة المستندة إلى المؤتمر الدولي للسكان والتنمية، وتبع ذلك توصيات إنبثقت عن ورشة إقليمية إستعرضت المؤشرات ذات الأولوية في العالم العربي والمتصلة بالمؤتمر الدولي للسكان والتنمية عُقدت في القاهرة في 5-6 أكتوبر 2015. وعَقدت مجموعة العمل الإقليمية التي تضم فنيين عالي المستوى من الدول العربية بالإضافة إلى المنظمات الإقليمية مثل الجامعة العربية والإسكوا والإتحاد الدولي لتنظيم الاسرة والمركز الإحصائي لدول الخليج العربي إجتماعها الأول في مايو 2016، وحددت قائمة تشتمل 39 مؤشراً ذي أولوية للإقليم العربي وتم إختيار صندوق الأمم المتحدة للسكان/ مكتب العالم العربي كأمانة عامة لهذا الغرض. هذا وقُدمت مخرجات هذا الإجتماع إلى المنتدى العربي للتنمية المستدامة الذي إنعقد في عمان في 29-30 مايو عام 2016.

وفي اطار التعاون والتنسيق بين صندوق الأمم المتحدة للسكان/ مكتب العالم العربي والمعهد العربي للتدريب والبحوث الاحصائية سنة 2018 تم إعتماد أداة إرشادية للرصد والإبلاغ الوطني عن مؤشرات أهداف التنمية المستدامة المستندة إلى المؤتمر الدولي للسكان والتنمية. وأظهرت مراجعة لهذه الأداة الإرشادية أنها تحتاج إلى مزيد من المُدخلات الفنية لجعلها دليلًا لتوجيه البلدان في جمع المؤشرات المستندة إلى المؤتمر الدولي للسكان والتنمية ورصدها والإبلاغ عنها. وإعترافاُ بالقدرات الفنية الإقليمية والقدرة على تنظيم الإجتماعات وبناء على التعاون الماضي، إتفق المعهد العربي للتدريب والبحوث الإحصائية وصندوق الأمم المتحدة للسكان/ مكتب العالم العربي على إستمرار التعاون خلال عام 2019 بهدف تحويل الأداة الإرشادية إلى دليل متبوع بعقد ورشة لبناء القدرات في المكاتب الإحصائية حول جمع المؤشرات (39 مؤشر ذو أولوية) المستندة إلى المؤتمر الدولي للسكان والتنمية ورصدها والإبلاغ عنها.

 

العروض: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
التحقق
هذا السؤال هو اختبار ما إذا كنت زائرًا بشريًا أم لا ولمنع عمليات الإرسال التلقائي للرسائل غير المرغوب فيها.
9 + 8 =
حل مشكلة الرياضيات البسيطة هذه وأدخل النتيجة. مثلا ل 1 + 3 ، أدخل 4.